أوبرا سيدني .. أيقونة القرن العشرين Sydney Opera House


أوبرا سيدنى

  1. Sydney Opera House
  2. دار أوبرا سيدني، في أستراليا مبنية من الخرسانة وكابلات فولاذية لمنع التشقق وهو من أجمل مسارح العالم وصممه المهندس الدنماركي جورن اوتزن في عام 1974 بتكلفة 100 مليون دولار.
  3. العنوان: Bennelong Point, Sydney NSW 2000، أستراليا
  4. تاريخ بدء البناء: ١٩٥٨
  5. تاريخ الافتتاح: ٢٠ أكتوبر، ١٩٧٣
  6. السعة: ٥٬٧٣٨
  7. المهندس المعماري: يورن أوتسون

نقلا عن بناة
هناك عدد قليل من المباني فى شهرة مبنى مثل دار الاوبرا في سيدني في أستراليا. يعتبرها البعض الأعجوبة الثامنة في العالم ، ودار الأوبرا لها تاريخ طويل وراء تصميمها. فبدأت القصة وراء هذا الصرح الرائع في 1956 عندما دعت حكومة “نيو ساوث ويلز” لمسابقة مفتوحة لتصميم قاعتين مسارح، للأوبرا وللحفلات الموسيقية السمفونية ، والذى من شأنه أن يضع سيدني على الخريطة العالمية. المهندس المعماري الدانمركي يورن أوتزون ( JøUtzon ) , وكان يورن أوتزون غير معروف فى ذلك الوقت ، ولكن بعد دخوله للمسابقة التي تألفت من اسكتشات بسيطة والتى فتن بها المعمارى الأمريكى الشهير ييرو سارينن ( Eero Saarinen ) والذي كان عضواً بلجنة التحكيم. “الرسومات المقدمة لهذا المشروع كانت بسيطة إلى حد أنها تبدو كرسومات توضيحية” كما لاحظت لجنة التحكيم وأضافت : “ومع ذلك ، فنحن مقتنعون بأن الفكرة المقدمة لدار الأوبرا تلك قادرة على أن تصبح واحدة من افضل المباني في العالم”.
بدأ بناء دار الأوبرا في سيدني مارس 1959 وذلك بعد هدم مستودع كان قائماً وقتها. وقد بني المشروع على ثلاث مراحل : القواعد وبناء المنصة المطلة على مرفأ سيدني ، بناء الغطاء الخارجي ، وبناء الفضاءات الداخلية. وبدأ البناء فى المنصة فى الوقت الذى لم يكن أوتزون قد قام بالإنتهاء من تصميم دار الأوبرا ، وكان يشرف عليها المكتب الهندسى الشهير أوف أروب وشركاه ( Ove Arup & Partners ). ولأن بعض جوانب المنصة بالنظر لحقيقة أن البناء بدأ فجأة دون حل مشاكل هيكلية معينة، فكان يجب تعديل وإعادة بناء أجزاء من تلك المنصة بعد إكتمال انتهاء المبانى في عام 1963 من أجل تحميل وزن العقود الخرسانية الهائلة التي كانت تدعم تلك المبانى.
وفيما بين 1957-1963 في خضم بناء المنصة ، وعملت أروب و أوتزون على تطوير نظام قوس من شأنه أن يجعل الشكل الأصلي الكروي ممكناً من الناحية الإنشائية. اثنا عشر محاولة أخرى ، جاء الحل والذي يتألف من نظام أضلاع من الخرسانة سابقة الصب التي تم إنشاؤها من أقسام القوس. ويسمح هذا النظام بأن يتم بناء كل ضلع من عدد من القطع الثنبتة الشكل تصب في قالب مشترك في الموقع. أوتزون يريد أن تكون صورة الأشرعة الكبيرة التى تبحر وعلى نقيض من المياه الزرقاء العميقة للمحيطات التى تقف عليه. من أجل تحقيق هذا البعد الجمالي فالأقواس تم تغطيتها بـ 1056066 قطعة سيراميك صنعت في السويد من الطين والحجر المجروش. فبجانب عملية وضع البلاط ، إستغرق الأمر أحد عشر عاما لاستكمال هيكل السقف المبدع هذا.
في 28 فبراير 1966 وبعد معركة طويلة مع حكومة نيو ساوث ويلز بسبب ارتفاع تكاليف البناء وبعد أن أقترب إنجاز السقف ، استقال أوتزون من المشروع. على الرغم من مطالبة 3000 محتج جمعوا توقيعاتهم لإعادة أوتزون فقد عينت الحكومة الاسترالية ثلاثة مهندسين معماريين هم بيتر هول ( Peter Hall )، و دى أس ليتلمور ( DS Littlmore ) ، وليونيل تود (Lionel Todd ) ، وذلك لاستكمال المشروع. وبعد تثبيت 2194 قطعة من قطع الخرسانة سابقة التجهيز وفي عام 1967 كانت المرحلة الثانية من المشروع قد تم الانتهاء منها.
في المرحلة الثالثة والأخيرة من المشروع وتحت إشراف المعماريون المعينون حديثا كان تصميم أوتزون الأصلي قد تغيير تماماً. فبناء على طلب من لجنة الاذاعة الاسترالية التى طلبت أن تكون القاعة الرئيسية المقترحة التي صممت أصلا باعتبارها قاعة أوبرا متعددة الأغراض والإحتفلات أصبحت فضاء للحفلات الموسيقية ، والتى تسمى قاعة الحفلات الأن وهي قادرة على استيعاب 2800 شخص. والقاعة ثانوية ، والتى أصلا كانت لمرحلة الإنتاج ، اصبحت بيت الأوبرا والباليه وسميت مسرح الأوبرا. والسلالم الخارجية الكبرى التى يؤدي الى القاعتين الرئيسيتين تميزت بمدخل زوار لا مثيل له. ولكن بسبب تحول القاعات الرئيسية ، فإن مسرح أوبرا أصبح صغيراً جدًا ليستضيف حفلات الأوبرا والباليه الكبيرة. وأضيف أيضا ثلاثة مسارح صغيرة ، ومكتبة ، ودار سينما للتصميم الأصلي بالإضافة لثلاثة مطاعم وستة حانات وستين غرف خلع الملابس. فأصبح المبنى يحتوى على 1000 غرفة مع تربط المبنى بأكمله ويصح هناك ممرات موصة لفراغات المسارح الخمس.
وتم ترك تصميم الجدران الزجاجية الكبيرة في الخارج على يد المعماريين المعينين أيضاً. ويتم تحميلهم على دعائم من الحديد الصلب عمودية ممتدة لأعلى حتى قمة القوس. ونجد قضبان زجاج برونزية تخرج من هذه الدعائم للمساعدة في دعم الـ 2000 لوح زجاجى، والذي صممه شركة “أروب أوف وشركاه” ، ويتكون من طبقتين من الزجاج مدعومة بطبقات من البلاستيك من أجل تعزيز النوافذ وتوفير أفضل عزل للصوت.
وقد تم الانتهاء من البناء وأفتحته الملكة اليزابيث الثانية في تشرين الأول / أكتوبر 1973. مع أن التقدير الأصلي البالغ 7 ملايين دولار كان مرصوداً في الميزانية إلا أنه قد تم تجاوز هذا الرقم حد كبير بتكلفة نهائية وصلت لـ 102 مليون دولار!!. وفي عام 1989 تم إعلام الحكومة بأن دار الأوبرا في حاجة لإصلاحات والتي ستتكلف حوالي 86 مليون دولار بسبب تراجع وتساقط قطع الباط وتدهور الأضلاع الهيكلية. ولكن بأى حال هذا التكاليف الباهظة كانت الثمن المدفوع من أجل تحويل دار أوبرا سيدني لرمزاً للتكنولوجيا ، وللعالم كله بالقرن الـ 20.
وفي 2007 قررت اليونسكو ضمه للتراث العالمي ، جنبا إلى جنب مع المعالم القديمة مثل الـ “ستونهيدج” والأهرامات. وفي عام 2003 حصليورن أوتزون على جائزة بريتزكر وذلك قبل خمس سنوات من وفاته في 2008. نظرا للمشاكل السياسية التي أدت الى استقالته قبل سنة من إنتهاء المشروع، فإن المعمارى المصمم لم يعود أبدا الى استراليا لتجربة رائعته المعمارية بعد الانتهاء منها والتى تعتبر واحدا من أعظم الأعمال المعمارية على مر التاريخ.
إقرأ المزيد.. Résumébloggeradsenseo

الدرابزين .. صور + كتاب

الدرابزين
كمعماري يجب عليك أن تعرف الدرج وكل مكوناتها من التركيب والتصميم إلى التنسيق والتزيين ، ومن الأمور الهامة في الدرج الدرابزون والبعض يقول الدرابزين أو الدرابزينات ( railing ) المهم .. حصلت اليوم على رابط لكتاب يخص شركة أميريكية وهي شركة stairworld لعلمل الدرابزونات بشكل أحترافي وفيه يعرضون العديد من الأمور المتعلقة بالدرابزون وتصميمها يمكنكم تصفح أعمال الشركة على عنوانهم في الشبكة www.stairworld.com / الكتاب رائع به العديد من المعلومات حول الدرابزونات الخارجية والحديدية ومكونات الدرابزون وبيت الدرج - السلم - والأجزاء المكونة للدرج وللدرابزون الحشبية يوجد معلومات عن أنواع الخشب .. وليس ذلك فقط بل يجتوي على معلومات تصميمية لأنواع الدرج - السلم - الدرائري ..

معلومات عن طبعة الكتاب :
  • الكتاب بصيغة PDF . قابل للطباعة والنسخ .
  • حجم الكتاب : 7.00 ميجا بايت .
  • الكتاب بالألوان .
  • موقع الشركة www.stairworld.com
  • التحميل مباشر من موقع الشركة .
لتحميل الكتاب على الرابط التالي :
للتحميل إضغط هنا
شاهدوا  صور الدرابزينات

درابزين الفخامه لبيت راقي 34410.almuhands.jpg
درابزين داخلي ديكور الاانا
اشكال درابزين روووووووعة جنان
درابزين الفخامه لبيت راقي 44158.jpg
اشكال درابزين روووووووعة جنان

اشكال درابزين روووووووعة جنان

اشكال درابزين روووووووعة جنان
درابزين الفخامه لبيت راقي t_stairs_2.jpg

اشكال درابزين روووووووعة جنان
درابزين الفخامه لبيت راقي 347f4770.jpg
اشكال درابزين روووووووعة جنان
درابزين الفخامه لبيت راقي gor99295.jpg















هاذي اشكال معدنية مزخرفة

اشكال درابزين روووووووعة جنان

اشكال درابزين روووووووعة جنان

اشكال درابزين روووووووعة جنان

اشكال درابزين روووووووعة جنان

اشكال درابزين روووووووعة جنان


إقرأ المزيد.. Résumébloggeradsenseo

برج تايوان Taiwan Tower


برج تايوان

Winner of the international conceptual competition – Taiwan Tower

حصل تصميم برج تايوان على المركز الأول في المنافسة الدولية لتصميم ناطحات السحاب

DSBA upgrade.studio was awarded 1st prize in international conceptual competition for a new skyscraper design in Taiwan. They won because of their original concept of floating observation decks. Architects got inspired by the shape of the Taiwan island resembling to a leaf that is why they used this element in their extended concept. Skyscraper or tower is actually a technology tree with 8 spatial leaves looking like Zeppelin ships sliding up and down the centric tree, serving the guests as lifts. Tower has not only ground levels but the underground levels as well. It houses all needed functions: information center, museum, office spaces, conference rooms, restaurants or observation decks.
Their design is unique because of the minimal parcel requirements and offers enough of green spaces. Besides that vertical communications are integrated and it takes advantage of natural ventilation. Offices are viewing at all four world directions what creates a generous interior space. The building is powered by electric energy produced by a series of axial turbines situated along the vertical center. The lighting of underground spaces and museum is created thanks to a fiber optic system. The heating system of the floating observation decks is powered by an electromagnetic field while the electricity is created by a new membrane technology. Challenging was the problem with the rain water that is collected by an underground tank where the water is purified, so it can be reused.








إقرأ المزيد.. Résumébloggeradsenseo

الكولوسيوم .. مسرح تشاهد منه التاريخ


الكولوسيوم … مسرح تشاهد منه التاريخ


الكولوسيوم أو الكولسيوم ( Colosseum ) أو ما يسمى بالأصل المدرج الفلافي ( Flavian Amphitheatre ) نسبه لأسرة الإمبراطور فلافيوس الذين تناوبوا على إكمال العمل فيه وهو مدرج روماني عملاق في وسط مدينة روما يسع في الأصل حوالي 45000 -50000 مشاهد. كانت الساحة تستخدم في قتال المصارعين (الجلادياتور) والمسابقات الجماهيرية. تم البدء في بنائه فيما بين عامي 70 و 72 بعد الميلاد تحت حكم الإمبراطور فيسباسيان وتم الانتهاء منه بشكل أساسي سنة 80 في عهد تيتوس، ولكن تم بعض التغييرات الإضافية في عهد دوميتيان.
ولم يكن مخططًا له في البداية أن يكون مكانًا لكل هذه الدموية لكنه كان مخططًا له أن يكون مسرحًا رومانيًا لكنه تم بناؤه في عهد لم تكن الدراما فيه غير ذكرى في طيات التاريخ منذ سقوط عصر الجمهورية وبالتالي كان مقدرًا له أن يكون سيركًا وليس مسرحًا وعلى أي حال فلقد ظل ينتمي للطراز المعماري المسرحي حيث يصنف على أنه ( امفياتيتروم ) أي مسرح مستدير.
منذ تاريخ البدء في البناء وحتى الوقت الحاضر مر المبنى بالكثير من التطورات من حيث الاستعمال وأيضا شكل المبنى معماري حتى إنه يعتقد أن الساحة كانت مغطاة بقبة سماوية كبيرة ويعد المبنى أشهر مثال للمسارح الرومانية على هذه الشاكلة والتي تتميز بكونها كاملة الاستدارة أو بيضاوية تمامًا. وظل المبنى مستخدمًا لما يقرب من 500 عام وسجلت آخر ألعاب أقيمت فيه في القرن السادس، بعد التاريخ التقليدي الذي يعتقد سقوط روما فيه وهو عام476 .
لكن هناك حكاية مثيره تؤرخ لإغلاقه عام 557 ميلادية حيث أثناء أحد العروض الدموية وبعد اعتناق روما للمسيحية بشكل رسمي نزل في ساحة المصارعة ( الارينا ) أحد الرهبان وكان يدعى تليماخوس وبدأ بوعظ الجماهير منبهًا إياهم أن هذه الدموية ليست من تقاليد المسيحية ولا من سماتها لكن الجمهور ثار وبدأ برجمه بالحجارة حتى مات وهذا ما أثار الإمبراطور فقرر إغلاق الكولسيوم الى الأبد .
لكنه أيضا يعتبر تحفة معمارية فنية من حيث أعمدته وأدواره الأربعة التي تمثل قمة الإبداع في العمارة الرومانية .
إقرأ المزيد.. Résumébloggeradsenseo

أكبر مول تجاري في العالم ، تحت الماء !!

Dubai_Mall_decornaitak (12)

 “مول دبي” هو أكبر مول تجاري في العالم من حيث المساحة الأفقية وسادس أكبر مول من حيث مجموع المساحات الطابقية. يقع في دبي, الإمارات العربية المتحدة, وهي جزء من مجمع برج خليفة الذي كلف 20 مليار دولار أمريكي, ويحتوي على 1200 محل تجاري. حوض الأسماك ومركز الاستكشاف في مول دبي, يطور ويدار من قبل “مجموعة المحيط الأسترالية”, وقد دخلت “موسوعة غينتس” كأكبر لوح أكريليك في العالم بأبعاد ( 32,88 م عرض × 8,3م ارتفاع × 750مم ثخانة و بوزن 245,614 كغ). حوض الأسماك وحديقة الحيوانات تحت الماء هو خزان ماء كبير ضمن مول دبي, يحتوي آلاف الأسماك والأنواع الضارية الأخرى التي يأتيها الزوار والسكان ليشاهدوا روعتها. وإذا أردت الاقتراب أكثر من القروش تستطيع الدفع مقابل المرور في قناة ضمن خزان المياه الضخم. معظم الناس ترى أن متعة المشاهدة مجانا كافية. أسماك الهامور والقرش الضخمة تتزاحم على أفواج الأسماك الأصغر وهناك دائما غواصون يسبحون داخل الأحواض لعمل الصيانة اللازمة. مما يبقي الأطفال هادئين لعدة دقائق قبل أن يكتشفوا محل الحلويات الشهبة الضخم خلفهم!
Dubai_Mall_decornaitak (1) Dubai_Mall_decornaitak (2) Dubai_Mall_decornaitak (3) Dubai_Mall_decornaitak (4) Dubai_Mall_decornaitak (5) Dubai_Mall_decornaitak (6) Dubai_Mall_decornaitak (7) Dubai_Mall_decornaitak (8) Dubai_Mall_decornaitak (9) Dubai_Mall_decornaitak (10) Dubai_Mall_decornaitak (11) 
إقرأ المزيد.. Résumébloggeradsenseo